قاطنو قصر تازولت يطالبون بنصيبهم من المشاريع التنموية

ينتظر سكان قصر تازولت التابع اقليميا لدائرة زاوية كنتة جنوب عاصمة الولاية أدرار على أحر من الجمر تحرك الجهات الوصية للقضاء على معاناتهم مع جملة من المشاكل العالقة منذ سنوات , متسائلين عن الاسباب التي حالت دون تنفيذ الوعود ودون ايصالهم لركب التنمية .
حيث يواجه سكان القصر وضعا كارثيا جراء تسرب قنوات الصرف الصحي في شق منه , من جهة , ومن جهة اخرى لايزال بعض السكان يستخدمون المطامير لتصريف مخلفاتهم البيولوجية بشكل يومي وهو الملاحظ للعيان .
وأعرب سكان قصر تازولت في حديث معهم عن استيائهم الشديد من اللامبالاة من السلطات المحلية , حيث يعاني سكان الحي من تدهور الطرقات , التي هي ترابية يصعب استعمالها , حيث يطبعها تطاير الغبار وهو مادفع بالسكان الى المطالبة بالاسراع في برمجة مسروع تهيئة الطرقات الداخلية التي تعيش عزلة .
وطالب قاطنو المنطفة السلطات المحلية والولائية بضرورة من اجل اعادة الاعتبار لهذه الجهة التي باتت في طي النسيان , ومن جهتهم شباب الحي طالبوا بانجاز مرافق تخفف من معاناتهم اليومية خاصة خلال العطل , حيث يفتقر الحي الى أدنى فضاء شباني من شأنه قتل الروتين المعاش .

شارك

اترك ردّاً